Thursday, 28 September 2017

أصل مخطط التقسيم

المخطط الأصلي في شمال سورية و تحديدا في الجزيرة السورية و العراقية هو تأسيس دولة كلدو أشورية و دولة كردية... في كتاب لورنس العرب أعمدة الحكمة السبعة ذكر ذلك صراحة عن سعي بريطانيا لذلك بعد احتلالها سورية و العراق عقب الحرب العالمية الأولى.... يبدو أن شيئا ما منعها من ذلك و لكن منذ سقوط الدولة العثمانية و مخططات تفتيت المنطقة موجودة و موضوعة على الطاولة... السؤال ليس هنا بل السؤال هل فرضا اذا حكم الاخوان سورية ستتولد مخططات تفتيت جديدة رفضا لحكمهم؟ و هل أصلا الناس في بلادنا يؤمنون بالدولة كائنا من كان حاكمها أم هم انتقائون في إيمانهم بالدولة؟
ما نراه هو انتقائية فجة.. فهناك من هم ضمن الخط الذي وقف مع سورية يؤيدون الأكراد جكر بالعرب و العروبة و هناك منهم من يهاجمون الإسلام جكر بكل المتدينين الذين يتهموهم بالإرهاب... و هناك منهم من يتلطون خلف الدولة ليسرقون و ينافقون و لكنهم عند لحظة الحقيقة هم مع مشاريع التفتيت و التقسيم.

0 comments:

Post a Comment