Wednesday, 5 July 2017

لم أفعل شيئا يستحق الكلام عنه

صاحبة الجلالة_ضياء صحناوي

أعادت "سمهر البني" مبلغ 8 آلاف دولار أميركي سقطوا من جيب السيدة إلى أصحابها دون أن تعطي اسمها أو تقبل أن تأخذ مكافأة على عمل متواضع قامت به.

وأضافت الشابة البالغة من العمر 24 عاماً في تصريح حصري لصاحبة الجلالة: لم أفعل شيئاً يستحق الكلام عنه، كل الحكاية أنني التقطت كيساً مليئاً بالمال سقط من جيب سيدة في أحد شوارع مدينة السويداء وأرجعته إليها ومشيت في حال سبيلي.

وأضافت بالقول: لا أعرف من سرب الخبر ولكن شخصاً كان يتحدث مع السيدة التي أضاعت النقود وقد لحق بي لمحاولة معرفة اسمي، وأعتقد أنه وراء نشره على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو أمر أزعحني جداً وجعلني مرتبكة، فأنا قمت بعمل بسيط يجب على الجميع القيام به، والمبلغ الذي وجدته يوازي عندي المبالغ البسيطة من فئة المائة ليرة التي وجدتها في السابق ووضعتها في صناديق مال الوقف.   

 وعن تعليمها في الجامعة أضافت أنا فعلاً في الجامعة وفي قسم التاريخ، لكنني منذ زمن وأنا متوقفة عن الدراسة، وأعمل في متجر لبيع الكهربائيات في المدينة ومرتاحة كثيراً في عملي الذي يحقق لي بعض الاستقرار.

من ناحية أخرى اعتبر أهالي بلدة الكفر أن الشابة سمهر تتمتع بسمعة ممتازة، وهي تنحدر من بيت متوسط الحال كغالبية سكان البلدة، غير أن اهتمام الناس بالأمر عائد إلى ازدياد نسبة الجريمة في مجتمع تربى على مكارم الأخلاق، وحالة سمهر تعيد الأمل للناس بأن الخير والأخلاق أقوى من كل الأعمال الدخيلة التي أدخلت السواد إلى قلوب الناس.   

0 comments:

Post a Comment