Friday, 16 June 2017

إعادة الفشل

دوما ما نكرر تجربتنا القديمة الفاشلة أملا في الحصول على نتيجة جديدة ناجحة. إعادة التجربة هي عملية يأس لا أكثر. فمن يعيد انتاج الفشل هو انسان قد ضاقت به السبل و عازه الابتكار و الاتيان بجديد.
ما ينطبق على البشر ينطبق على الأوطان و طريقة حكمها. فكم من مرة شاهدنا فيها من بيده الحكم يعيد تجربة كان قد اختبر فشلها ظانا أنها ستنجح و ستعطيه ما لم تعطه لمن سبقه. هذه مشكلة كبيرة و خطيرة. فهي تثبت أن العقل الذي يسوس هو عقل قاصر لا يمتلك أي خيال في طريقة تعاطيه مع مجريات الواقع. فعندما تكرر أسلوبا إتبعه من سبقك و فشل فأنت غير مؤهل للتعاطي مع الناس و الأوطان.
ليست المسألة مسألة حكم على شخص بقدر ما هي مسألة تقييم له خصوصا عندما يعجز هذا الشخص عن تغيير أدواته و انتقاء مستشاريه.

0 comments:

Post a Comment