Tuesday, 7 March 2017

عن قلبي الهائم بطلتها

تسألني..
أتحبني؟
و تزيد...
أتعشقني
قلت لها اسمعي
في الدنيا حكايات كثيرة
قصص ترويها الجدات
أبطالها أناس قد رحلوا
و البعض يعيش اللحظات
قصتي أنا مختلفة
تفاصيلها أيضا مختلفة
لم أعثر أبدا في يوم
عن شئ أبدا يشبهها
القصة أني قد احببت
انسانة نوادر تشبهها
و القصة
أني قد همت
حبا بعيونك أغازلها
ميلادي كان يوم عرفت
هانيا و ذبت بطلتها 

0 comments:

Post a Comment