Tuesday, 28 March 2017

طريقي

أنا الذي اذا سلكت طريقا لا أمل
فكيف ان كان طريقي اليكي؟
طريق اخترته
و طريق اجتازه بفرح
ضحكتي لا تفارقني
و قلبي من السعادة ينبض
و وجهي من الحبور أحمر نضر
طريق اخترته
أسعى به
و كلما زاد اقترابي منكي
أضحت الدنيا بستان زهر
فأنتي من تعطين للدنيا الحياة
كلما اقتربت منكي
زادت معالم الجمال
و أضحت عيوني تنظر لا تشبع من النظر

0 comments:

Post a Comment