Monday, 23 January 2017

أحفاد ابن عامر في لبنان





و من يصنع المعروف في غير أهله
يلقى ما لاقى مجير ابن عامر

حدث أن كان صيادون يطاردون ضبعا و العرب يسمون الضبع ب "ابن عامر" فاذ بالضبع يدخل الى بيت أعرابي و هم ما زالوا يحاولون صيده. فخرج الأعرابي و سألهم عن حاجتهم. فقال الصيادون بأنهم يطاردون صيدهم. فأخبرهم الأعرابيابأن الضبع قد استجار به و من عادة العرب أن يحموا المستجير. فتفرق القوم. و كان للاعرابي غنمة فحلبها و أسقى من لبنها للضبع حتى عادت الحياة تدب به و تركه جانب الغنمة و ذهب لينام. و في الصباح أتى ابن عم للاعرابي فرأى بقايا الغنمة قد تناثرت. فسأل الأعرابي فأخبره بما حدث فقال هذا البيت من الشعر.


0 comments:

Post a Comment