Friday, 6 January 2017

هانيا

دوما عيوني إلى حبيبي تشخص
أكتب في هانيا شعرا و أطرب
من مثلها في هذا الكون طيبة
و حلاوة
و جمالا لا يوصف
هي الكريمة بنت الكرام اذا مشت
تهادى الجمع و شخصت نحوها الأبصار ترقب
أحببتها منذ أن وقعت عيني على قدها
و أضحت لي كل حياتي و أكثر

0 comments:

Post a Comment