Wednesday, 20 April 2016

داخل السفارة السورية في أبوظبي

اليوم رحت عالسفارة السورية بأبوظبي... وصلت تقريبا عالتسعة الصبح و اخدت رقم...رقمي كان ٦٩  و الرقم الحالي المعلن عاللوحة ١٣... طبعا المشهد كان عبارة عن محشر... اكتر من ١٥٠ شخص محشورين بغرفة مساحتا خلينا نقول ٧٠ متر و تكييف خربان و موبايل مصادر عباب السفارة ( ممنوع يدخل موبايل للسفارة) و  التلفزيون اللي حاطينو بغرفة الانتظار مطفي... قلت يا ولد غبلك نص ساعة ورجاع... فعلا رجعت بعد شي ساعة يعني عشرة ونص الرقم كان وصلان ٢٨.... المدهش انو موظف واحد يعمل عالجوازات اللي رايح منشانا... يعني اذا كل معاملة خدت معا خمس دقايق ما رح  يخلص اليوم كل الناس لناطرين.... المهم ضليت استنا للوحدة و ونص لاجا وري...من التسعة للوحدة  و نص و لسا في ناس وراي... وصلت لعند شباك الموظف و قلتلو يدي جوازي ست سنين متل القرار لجديد اللي طلع... قال بدك موافقة جديدة... انت موافقتك عسنتين... الموافقة من الشام بدا اسبوعين�� ... المهم عملتو شنتين وبنفس رسوم الست سنين ٤٧٠  دولار  .... يمكن بدا نظرة شوي عالسفارات برا... عالاقلية خدمة معقولة مو  كانك بفرع امن جنائي بدك لا حكم عليه

0 comments:

Post a Comment