Wednesday, 24 February 2016

مشكلة سورية الكبيرة

اتعرفون ما المشكلة الكبيرة في سورية؟
منذ بداية سياسة الانفتاح الاقتصادي في سورية اصبحت سطوة  رجال الاعمال الجدد اولاد الرفاق الاشتراكيين كبيرة جدا لدرجة انها كانت طوال الوقت تضغط على القرار السياسي. في كل دول العالم يخضع الاقتصاد للسياسة الا في دول مثل بلدنا. في عز البهدلة و الشتائم و الاهانة لسورية و شعبها قبل رئيسها من قبل اللبنانيين، كانت بنوكهم تفتتح فروع لها في سورية و شركاتهم تتوسع فيها. اليس الامر بغريب؟ و عند اول مظاهرة خرجت معظم رؤوس.الاموال من سورية و غادر الرفاق اصدقاء القيادة و اقاربها الى لبنان و حصلوا على جنسيته. السؤال الكبير: كيف يمكن بعد كل ما حدث ان نثق بالحكومة ووالدولة و نستأمنها على رقابنا؟

0 comments:

Post a Comment