Tuesday, 2 February 2016

حرب النفس الأخير

كل الحروب في العالم تنطلق في أساسها من عوامل اقتصادية. الأمثلة التاريخية عن ذلك كثيرة لكن الأمثلة الواقعية التي نعيشها هذه الأيام تبقى أبلغ في توضيح أسباب الحروب و أماكن اندلاعها.
في نظرة سريعة للحرب الواسعة التي تحصل في العالم الممتدة من الشرق الأقصى حتى سواحل الأطلسي غربا يمكن أن نلاحظ تواجد الغرب و الولايات المتحدة كعامل مشترك في كل هذه الحروب التي تبدو صغيرة في أماكنها أحيانا و باردة حد التجمد في أحيان أخرى.
في الحقيقة ان ما تقوم به الولايات المتحدة و الغرب عموما هي محاولة وقف انتقال مركز الاقتصاد العالمي نحو الشرق الاقصى و المحافظة على الدولار كعملة الاقتصاد العالمي. الضامن الوحيد لتحقيق ذلك هو السيطرة على خطوط النقل البحرية و خطوط نقل الطاقة. ما نشهده اليوم هي حرب تبدأ في بحر الصين شرقا و تمتد الى الأطلسي غربا و الهدف هو السيطرة على المضائق و البحار و خطوط نقل الغاز و عزل روسيا عن سوق الغاز الأوروبي.
نحن حقيقة في حرب عالمية.

0 comments:

Post a Comment