Saturday, 20 July 2013

بانوراما الحرب على سوريا ج5 ..... نصر الابراهيم



بدأت حرب غزة واعلنت اسرائيل انها ستقتحم غزة وبدأ الاعلام يظهر حركة حماس بأنها قادرة على خلق توازن رعب مع اسرائيل بل واكثر من ذلك ان اسرائيل لاتستطيع أن تقترب أكثر في أراضي غزة وطبعا """عندما نتكلم عن حرب غزة يجب أن لاننسى أن هناك أبطال حقيقيون من فصائل المقاومة الفلسطينية ومن كل الفلسطينيين كانوا شهداء وأبطال ورووا بدمائهم الزكية ارض فلسطين ،وهؤلاء ليس لهم علاقة بحياكةالمؤامرات وبخيانة قادتهم""" .
إذا أصبحت حركة حماس تشكل ندا لإسرائيل وبدأ مسلسل الإظهار لحركة حماس وكان واضحا محاولة إسرائيل جعل حرب غزة حربا تمحي اثار حرب تموز وخسارة إسرائيل الحقيقةولكن ماذا خسرت إسرائيل في غزة ....كم جنديا وكم دبابة وكم آلية .
توقفت الحرب وظهرت النتائج التالية .
1ـ ظهور قادة حركة حماس بما يوازي شخصية قائد المقاومة اللبنانية وبذلك يمكن ان نقول ان هذه الحرب اضعفت روح المقاومة لأنها قسمت القيادة بين حزب الله وحماس .
2ـ أظهرت مجموعتين من العرب واحدة يقودها حمد القطري وتمثل الحلف الذي يدعم حركة حماس وللأسف تم زج سوريا بهذا الحلف ،وحلف آخر تقوده السعودية وسمي بالحلف المعتدل وهو يمثل السياسة الامريكية .
3ـ تحويل وجدان الشعب العربي والإسلامي من قيادة حزب الله وزعيمه الى قيادةحماس وزعيمها .
4ـ صعود نجم مشعل وقصّاص الاظافر هنية.
5ـ دخول تركيا في الأزمة وادعائها أنها تتكلم باسم الفلسطينيين وتطويرشخصية اردوغان التي تقف مع الشعب العربي.
كيف استثمرت حرب غزة
بالعرف العسكري لم تكن حرب غزة حرب حقيقية وإنما استعراض إسرائيلي لإمكانياتهاوهي تخفي خبث ظهر فيما بعد ،وبدأ خالد مشعل يتكلم باسم الشعب المسلم والشعب العربي وظهر بوضوح تبجحه وعنجهيته وبدأت نشاطات حماس تأخذ طابعا جديدا فقد تقدمت بطلب للإخوان المسلمين بالتوقف عن اي نشاط معادي لسوري وصدر بيان للإخوان بأنه نتيجة حرب غزةفقد اوقف نشاطه ضد الحكومة السورية وبدأت تلوح بالأفق اتفاقيات يتم تداولها وأصبحت الوفود الاخوانية تقوم بزيارات دورية لسورية باسم التفاوض مع الحكومة ،وفي أثناءذلك تغلغلت الشركات القطرية وبدأت بشراء الأراضي والعقارات  وخاصة في محافظة اللاذقية وطرطوس ثم طرحت مشاريع المدن الحالمة ومنها حلم حمص الذي اوكل الى محمد غزال وقتها التسويق اليه كونه صديق للرئيس وتم بناء على هذا الحلم شراء مدينة حمص القديمة من قبل شركة الديارالقطرية واعطيت الاموال الى السكان وسمح لهم بالبقاء في بيوتهم لحين الطلب  .
أعطيت الأوامر للحريري بالهدنة مع سوريا وزار دمشق وصرح ببراءة سوريا من دم الحريري والصاق التهمة بحزب الله لتبقى حماس هي الحركة المقاومة النظيفة ،ودخل اردوغان ضيفا مداوما على طبق الرئيس الاسد فكان الزيارات اسبوعيةتقريبا بتناوبها مع حمد وموزة وقد خدعت الحكومة السورية بهؤلاء وتم التوقيع على اتفاقيات وعقود هي اقرب الى الاستعمار منها الى التعاون واعطيت امتيازات كبرىللشركات التركية واصبح امكانية التنقل بين تركيا وسوريا سهلة جدا .
ماذا جرى في وزارة الداخلية؟
في عام 2008 قررت وزارة الداخلية أتمتة السجل المدني ونتيجة الأتمتة كانتعلى النحو التالي :
لدى التدقيق من قبل احد الشركات الأمنية حول مدى وثوقية الأتمتة للأحوال الشخصية وامكانية التزوير ان البرنامج المعمول به يسهل اختراقه وتزوير المستندات وتبين وجود 2 مليون رقم وطني زائد "ليس حقيقي" وعندما زادت الشوشرة فيالامر تقرر أن يتم تشكيل لجنة فنية للتصحيح ولكن كان رئيس اللجنة هو معاون وزيرالداخلية الذي كان يتبع نفس المافيا التي زورت فاستمر بالمماطلة حتى تغير وزيرالداخلية ولم يتخذ أي إجراء.
ماذا جرى في الاقتصاد ؟
بذريعة تشجيع الاستثمار أعطيت تراخيص بالجملة ودون رقيب او حسيب ودخلت استثمارات مجهولة الهوية ومنها هذا المشروع على سبيل المثال" في الشهورالاولى للحرب على سوريا تم اكتشاف معمل في بلدة تلبيسة لصناعة حبوب البكتانون وهو نسخة عن حبوب" الكبتاكون المخدرة"  وهذاالترخيص هو من المانيا وتبين ان هذا المنتج لايوجد له مثيل في العالم فهو ينتج حبوب تسمى حبوب الطاقة ولكنها في الحقيقة حبوب تفقد الاحساس بالاشياء وتحول المتعاطي الى كائن تحركه غرائزه " ترى هل اعطيت الموافقة على هذا المنتج؟
كيف تشكل المجتمع السوري في تلك الفترة؟
اثناء الحرب على العراق تبين ان هناك بيئة سورية تجد في افكار ابن لادن افكارا صحيحة واستوطن هؤلاء في كل من "ريف ادلب وبالطبع هؤلاء من بقايا يهودالدونمة الذين اعلنوا اسلامهم ليبقوا في اماكنهم ،وفي ريف حلب حيث استوطن الوهابيون وبدأت السعودية بتقديم تسهيلات كبيرة لهؤلاء للعمل في السعودية ولكن كان العمل هو التدريب على تخريب سوريا ، واعطيت وكالات تركية للمواد البلاستيكيةوللزيوت الى تجار من الحولة ومن الرستن ومن ريف دمشق ،واما تجارة المواد الغذائيةالتي سهلت لها السلطات السورية الدخول بسهولة فقد اعطيت لتجار من درعا ،وهكذااصبحت التجارة ممسوكة وايضا نقاط التمركز متصلة .
دور حماس في الحرب.
ادخلت حماس كل مايسمى بمدربي التفجيرات وهم من عناصر اجنبية اسلامية بغيةتدريب عناصرها كما كانت تدعي ولأن السلطات السورية كانت لاتتدقق بهذا الامر فمن دخل بقي في سوريا .
اقامت حماس مراكز تدريب وكانت تستقبل مايسمى بالجهاديين من سوريا وخارجهاوهكذا تم تدريب عدد كبير من السوريين على عمليات التفخيخ وعمليات التفجير وعلىالقنص.
كان يدخل الى سوريا من تركيا اعداد كبيرة جدا وصل الى 700 الف شخص في عام2008 وهذا المعلن والغير معلن مجهول .
بحجة تهريب السلاح الى لبنان لنقلها بعدها الى غزة أقيمت مخازن كبرى فيالجبال والوديان وكانت تشرف عليها حماس ومن ثم سلمت للعصابات المرتزقة بناء على اوامر قطرية.
في السياسة.
كان خالد مشعل ممثل حماس ينقل رغبات الإخوان المسلمون بالدخول إلى سوريا وأنهم لايرغبون بالسياسة فقط يريدون ان يتفرغوا لعبادة الله ويؤكد ان مايقوله الاخوان صحيح ويستشهد دائما بالقرضاوي الصديق والصادق عند معظم القادة السياسيون في الحكم بسوريا.
كان اردوغان يطمئن الأسد بان الإخوان لايقومون بأي فعل إلا بإرادته وبماانه صديق واخ للأسد فيجب إن لايخاف من الاخوان المسلمون..."اكد الاسد في معظم مقابلاته ان اردوغان كان كاذبا "وهي اشارة الى الوعود المتكررة  .
كان حمد القطري يعتبر ان الاسد صديق وفي وان قطر ستقف بوجه الجميع للدفاع عن سوريا ولذلك وللعلم فقد اتخذ قرار في احد المؤساسات بالكبرى بسوريا تسمية كل المواليد من الاناث باسم موزة تيَمُنا بموزة حمد "نفاق متبادل".
بداية الحرب وتفعيل المخطط
بدأت الحرب وبدأ تدفق المسلحين فالطائرات السورية كانت تصل وهي تغص بالسوريين والأسطول البحري ينقل حوالي 50000 رجل من ليبيا تبين فيما بعد ان اكثرمن عاد هو مسلح كان يحارب في ليبيا لإسقاط ليبيا وكان الملفت هذا الزخم الكبيرالذي تعاطت به الحكومة بحيث سيرت اسطولا بحريا للنقل وبشكل يومي ودعمته بسفن نقل عسكرية ليتأكد ان معظم العائدين هم من ريف ادلب ومن تلبيسة ومن الحولة وهؤلاء هم من تدرب في معسكرات حماس اي اننا استقدمنا المسلحين كما استقدمت تركيا وقطرالمسلحين الجدد .
الحدود التركية كانت حدود صعبة الاجتياز فهي حدود منورة ويقع تنويرها على الجانب التركي وهي مزروعة بالالغام لتعيق اي اختراق ولكن بحجة الصداقة المتينةالتي تجمع الشعبين والقيادتين تم تفكيك كل الالغام وازالة الاسلاك الشائكة وفتح الحدود بالكامل .
وهكذا وقعنا بخطأ فادح نتيجة التصرف العاطفي الغير مدروس والذي يبرر حاليابتبريرات لايقبلها اي عاقل ،ولنكن صريحين لقد تم تفخيخ معظم علاقاتنا وسلوكنا بشكل كبير جدا فمن يباع ويشرى كان يدفع ثمنه ومن كان مغفلا يتم ترقيته ومن كان متنبها كان يتم إقصاؤه ولذلك وصلنا الى طريق مقلق جدا كاد ان يودي بسوريا التاريخ والحضارة لولا تدافع ابناء سوريا للشهادة في سبيل الحرية والكرامة.

0 comments:

Post a Comment