Wednesday, 2 May 2012

الوعي المزيف

تستطيع دائما ان تتساءل عما يحدث دون القدرة عن ايجاد الادابة المناسبة . مشكلة وسائل الاعلام العربية أنها وسائل متحالفة مع الامبريالية و تجلس في  حضنها . الدراسة المعمقة لهذه الوسائل و مالكيها ستجعلنا ندرك بسهولة من يقف وراءها . الرأسماليون العرب أو لنقل بشكل أوضح طفيليو الاقتصاد هم من يسيطرون على هذه الوسائل و يوجهونا .
الاحتكار الذي يقومون به هو وسيلة لمحو الموعي و تزييف المتبقي منه .
الوعي المسلوب أو الوعي المسروق أو الوعي المزيف كها مصطلحات تعرف بطريقة كبيرة الحال الذي نخن فيه . من نصدق ؟؟ انه سؤال صعب في فوضى الاعلام . كنا نلوم الاعلام الرسمي و خشبيته لنجد انفسنا أسرى لاعلام أصفر حاقد يمشي بنا نحو حتفنا وسط استسلام لهذا المصير الذي ينتظرنا .

2 comments:

Post a Comment