Wednesday, 16 February 2011

كلمة تويترية

كلمة تويترية


لم انم بالامس . كان شعورا غريبا ذاك الذي كان يجتاحني منذ سماعي لكلمة عمر سليمان التويترية التي لم يتجاوز عذ حروفها المئة و الاربعين حرفا.

احسست بأني انتصرت . لا أعرف بالضبط على من انتصرت و لا ما الذي سأستفيده من هذا الانتصار.

ما أنا موقنه تماما هو أن انتصار مصر على طغيانها سيجعل الامور اسهل في العالم العربي كله.


اضحى للانسان قيمة و قيمة أي وطن هو بانسانه . لا تصدقوا من يقولوا بعكس ذلك . لا تصدقوا المنافقين الذين يدعونكم للبذل من دون حساب و عند النصر يطردونكم خارجا و يحتكرون الوطن . لا معنى للوطن من دون الناس الذين يعيشون فيه. لامعنى للوطن دون عدالة و دون شعور داخلي بأنك انسان لك قيمة.

لا معنى لشعار الشعب في خدمة الوطن ان لم يحنو علينا هذا الوطن و يجعلنا نحس بالأمان

0 comments:

Post a Comment