Thursday, 10 February 2011

الاغراء بالتظاهر بالكنتاكي

الاغراء بالتظاهر بالكنتاكي


في واجهة المشهد هناك وجبات كنتاكي توزع على المتظاهرين لجذبهم نحو ميدان التحرير و في خلفية المشهد توزع التمور على المتظاهرين لسد رمقهم و سد جوعهم .


النكتة تقول بأن العم كنتاكي سيغلق فروعه في العالم كله و سيتجه الى أخذ وكالة حصرية في ميدان التحرير ليلبي الطلب المتزايد عليه من وكلاء ايران و حماس و كل المتناقضات في مصر .




الأموال التي يوزعها كل الاضداد تغري العم كنتاكي ذو "السكسوكة" البيضاء ليطلق العالم و ليقترن بميدان التحرير. في المتوسط هناك حوالي ستة ملايين متظاهر اسبوعيا. ستة ملايين يحتاجون ستة ملايين وجبة كنتاكي اسبوعيا اي نوح 24 مليون وجبة كنتاكي شهريا .. واو انها صففقة مربحة للعم كنتاكي خصوصا اذا أخذ وكالة حصرية في ميدان التحرير و طرد الباعة المتطفلين.كنتاكي اذا سنفتقده في دبي و ابوظبي و الخليج و لبنان و سورية و سنصبح مضطرين اذا أردنا تذوقه الطيران الى مصر لنتذوقه . انتظروا قليلا ..السفر الى مصر يعني زيادة في أعداد المتظاهرين و بالتالي زيادة الضغط على حسني مبارك .


واو انها خطة جهنمية من صاحب فكرة الاغراء بالتظاهر بالكنتاكي. من المؤكد أنه قد ضرب أكثر من عصفورين بحجر واحد . انه سيزيد عدد المتظاهرين في الميدان و لا حقا من الممكن أن يدخل شريكا مع عمو كنتاكي في أعماله حول العالم عندما تهدأ الأمور..و لكن حتى ذلك الحين تبقى وكالة ميدان التحرير حصريا للعم كنتاكي .

0 comments:

Post a Comment