Sunday, 21 March 2010

سفر رحلتي الى عنتاب – 1

سفر رحلتي الى عنتاب – 1
لم يخطر ببالي أن أزور تركيا خلال هذا الشهر. لأ أعرف كيف خطرت الفكرة و كيف اتخذت القرار الذي كان مؤجلا منذ زمن طويل.ربما هو التحدي الذي كان بيني و بين خالي رفيقي فيهذه الرحلة و الذي كان المحفز الأول للقيام بها.
بعد سنوات من التردد النابع عن كسل داخلي أو قل خوف من شيء لا أعرف او قل حتى خزف من مفارقة "الماما" قررت أن أجتاز الحدود لأرى عالما ظللت اتابعه عبر القنوات التركية التي أدمن سكان حلب على مشاهدتها دون أن يفهم وا منها شيئا قبل عصر " الدش" خلال التسعينات من القرن الماضي.
ظللت خلال السنوات الماضية أتحدى بعنف خالي أن يذهب معي الى تركيا و في كل مرة كان يوافق فيها على السفر معي تجدني أتهرب منه بحجج مختلفة.
هذه المرة كان القرار نهائيا بعد ان أيقنت بأنني ان لم أتخذ هذا القرار الصغير فلا يمكن لي بعدها اتخاذ أي قرار أخر أكبر منه أو ربما في حجمه.حجزنا مقعدين في القطار الذي يغادر حلب الى عنتاب التركية(تبعد 120 كم عن حلب في الطريق البري) في الخامسة صباحا من كل يوم ثلاثاء و غادرنا لا نعرف بالضبط لا نعرف غير أننا نقصد عنتاب دون أن نعرف و لو حتى اسم شارع هناك.

1 comments:

Post a Comment