Friday, 21 September 2007

عصابات طائفية:لبنانيون يقتلون بعضهم

مصطفى حميدو

أحمق هو الذي لا يفكر بتمعن بعد كل اغتيال يجري في لبنان. التفكير فقط هو الذي يمكن أن يعيد بلدا مصطنعا مثل لبنان إلى جادة الصواب. اللبنانيون يقتلون بأيدي بعضهم. هكذا علمنا التاريخ و هكذا علمتنا متابعاتنا للينان منذ ما قبل حربه الأهلية و حتى اليوم. معظم ما يحصل في لبنان يبقى سرا أو قل معروفا من هم في حلبة الصراع لكنهم يؤثرون تجاهل المعرفة للامعان في تجييش الناس و حقنهم طائفيا لنصرة هذا الزعيم أو ذاك. من يتابع الإعلام اللبناني يعرف أن الكل يعلم ما يحصل و ما سيحصل إلا أن استغباء الناس هو دائما المسيطر على سلوك من يدعون أنهم سياسيون و هم لا يتجاوزون كونهم رؤساء عصابات طائفية
.


0 comments:

Post a Comment