Wednesday, 7 June 2006

خريطة لا يمكن أن تقنعني

خريطة لا يمكن أن تقنعني
‏الاربعاء‏، 07‏ حزيران‏، 2006


عندما كنا صغارا كنا نتباهى برسمنا لخريطة الوطن. كان كل منا يبذل كل جهده لكي تكون خريطته هي الاجمل. كان شعور بالعزة ينتابنا في كل مرة نرسم تفاصيل وطننا الصغير على قطعة ورق بيضاء نشكل عليها حلما لا يزال يسكننا. لا أظن ان صديقي الفلسطيني قد تمتع بهذه الميزة. هو لا يستطيع ان يرسم خريطة لوطنه لأن المهرولين اختصروا فلسطين في قطعتين من الأرض متباعدتين تفصلهما بوابات و حواجز. لا أعرف كيف ستكون الخريطة المستقبلية لفلسطين و كيف سيقوم الأطفال الفلسطينيون في مدارسهم برسمها. أعرف فقط أنهم لن يتمكنوا من اقناعي بأن هذه هي فلسطين التي قرأت عنها و عرفتها.

1 comments:

Post a Comment