Sunday, 14 May 2006

أخجل كوني سنيا

أخجل كوني سنيا
‏الاحد‏، 14‏ أيار‏، 2006

في أحيان كثيرا و عندما أتأمل ما يدور من حولي، اخجل من كوني سنيا. اعرف انه خطاب طائفي لكنه هو السائد الان و هو ما يكرسه السنة انفسهم. لقد اضحى ارتباط السنة السياسية بالولايات المتحدة الامريكية جليا وواضحا. قد يقول قائل بان من يقاوم في العراق هم السنة. انه الظاهر فقط و الواقع ان ما يتم هو صراع على السلطة و في قسم كبير منه مدفوع امريكيا ها مع وجود استثناءات لأناس يرفضون ان تستباح اوطانهم . السعودية رأس حربة السنة السياسية في المنطقة هي المتعامل رقم 1 مع الولايات المتحدة.السنة في لبنان أضحوا كذلك (حديثي هنا عن النخب القائدة للعامة). مصر أيضا رغم علمانيتها الا أنها تمثل ثقلا سنيا ، محظية امريكا في المنطقة.القائمة تطول الى الاردن و باكستان.......المشهد المقاوم و للأسف أحتكر من الشيعة الذين أحترم ثوريتهم في مقابل استكانة سنية  لولي الأمر الذي لا يجوز عصيانه حسب الفلسفة السنية.

0 comments:

Post a Comment